محاولة طمس الهوية العربية والإسلامية من خلال تغيير الأسماء من طرف الاحتلال الفرنسي   Leave a comment

Ddf0UzzVMAANzs2

من جرائم الاحتلال الفرنسي والمستمرة آثارها إلى اليوم تتغير ألقاب الجزائريين،ففي 23 من مارس 1883م؛ أصدرت السلطات الفرنسية قانونًا خاصًّا بالحالة المدنية، يعنى بتنظيم ألقاب الجزائريين واستبدالها، وجاء القانون في 30 مادةٍ، وضع من خلالها المشرِّع الفرنسي الضوابط، التي يدير من خلالها الاحتلال الفرنسي منح الألقاب للجزائريين

وفي هذا الصدد يشير أستاذ التاريخ العيد جلالي في حديثه مع «ساسة بوست»، إلى أنّ

غاية الاستعمار الفرنسي من سنّ هذا القانون، هو تفكيك نظام القبيلة لتسهيل الاستيلاء على الأراضي، وإبراز الفرد كعنصر معزول، وتغيير أساس الملكية إلى الأساس الفردي، بدلًا من أساس القبيلة، وطمس الهوية العربية والإسلامية من خلال تغيير الأسماء ذات الدلالة الدينية، وتعويضها بهوية هجينة، وإحلال الفرد في المعاملات الإدارية والوثائق مكان الجماعة، وأخيرًا تطبيق النمط الفرنسي الذي يخاطب الشخص بلقبه، وليس باسمه

كانت المادة الثالثة من هذا القانون، تجيز للجزائريين اختيار ألقابهم بأنفسهم، غير أنّ الإدارة الاستعمارية ما فتئت أن حرَّفت القانون، وأصبح ضباط المكاتب العربية، والمستعمرون الأوروبيون هم من يضعون على حسب أهوائهم ألقابًا للأهالي الجزائريين؛ لتبدأ هنا إحدى أبشع الجرائم الإنسانية في تاريخ الجزائريين

تحوَّل هذا القانون إلى ميدان انتقامٍ فرنسي من الجزائريين، فبموجب هذا القانون لم تكتف السلطات الاستعمارية بتغيير أسماء وألقاب الجزائريين بصفة عشوائية، بل عوضت العديد منها بأسماء مشينة ونابية، وبعضها نسبة لأعضاء الجسم والعاهات الجسدية، وألحقت ألقابًا أخرى نسبة للألوان وللفصول، ولأدوات الفلاحة، والحشرات، والملابس، والحيوانات، وأدوات الطهي.
مع رحيل الاحتلال الفرنسي عن الجزائر في الخامس من يوليو (تموز) 1962؛ نالت الجزائر حرّيتها وسيادتها، بيد أنّ معاناة آلاف الجزائريين من آثار الاحتلال الفرنسي، بقيت تلازمهم إلى اليوم، متمثلةً في الألقاب المشينة التي فُرضت على أجدادهم وآبائهم فرضًا من طرف المستعمر

 

 المصدر

«قانون الألقاب».. أحد جرائم فرنسا «المشينة» في حق … – ساسة بوست

إختراع الغواصة   Leave a comment

ob_b6357b_images

في عهد السلطان أحمد الثالث (1703-1750) ، الذي كان في عصر الخزامى ، هناك أدلة قوية من شهود ذلك الزمن لكل من إسم محمد حزين وإسم وهبي ، ان إبراهيم أفندي ،مهندس دارالصناعة ، اخترع الغواصة التي كانت تسمى – تحت البحر

Tahtelbahir
قارن سيد وهبي هذه الغواصة التي اخترعها المهندس إبراهيم أفندي بالتمساح ، ويقول باسمه إنه خلال حفل الختان الذي أقامه السلطان أحمد الثالث لأبنائه ، في وقت الذي كان السلطان والوزراء و أبناء السلطان يشاهدون العروض. في قصر آينالي كافاك الساحلي ، ظهرت غواصة التمساح ببطء على الماء وسارت ببطء نحو السلطان ؛ بعد أن أمضت نصف ساعة في البحر ، تم غمرت في البحر لمفاجأة الجمهور. ثم ، بعد ساعة ، خرج خمسة أشخاص من فم غواصة التمساح باطباق أرز وزرد (طبق أرز حلو) على رؤوسهم

Surname-i Humayun يوضح كتاب

 للمؤلف سيد وهبي ،  المعلومات الفنية المتعلقة بهذا الغمر البحري في البحر والطاقم القادر على التنفس عبر الأنابيب تحت البحر ، وأن التجارب العثمانية الأولى للغواصات توجت بالنجاح

قال اسم محمد حزين ، الذي ربط أحداث 1 أكتوبر 1720 ، خلال حفل ختان أبناء السلطان أحمد الثالث ، إن هناك غواصة شبيهة بالأسماك. ومع ذلك ، دفنت أسراره معه

هذا الاختراع جاء قبل 56 سنة من اختراع ديفيد بوشنيل غواصةً حربية على شكل سلحفاة لتساعد بلاده في حرب الاستقلال.في عام 1776م

e5ec1755-9241-48f1-88fc-0ba8e96d1d41

المصدر
Fondation pour la science, la technologie et la civilisation – Jan 2007

النقر للوصول إلى Rocket_Technology_in_Turkish_history1.pdf


http://conspirationsrevelationsparanormal.over-blog.com/2018/03/l-invention-du-premier-sous-marin-par-l-empire-ottoman.html

أول غواصة في العالم تُطلق طوربيدًا   Leave a comment

photocollage_2020627104133249

على رغم من تفوق العلمي للغرب علينا فقد ظلت الدولة العثمانية على اطلاع على آخر ابتكارات
الأسلحة والمعدات ففي نهايات القرن التاسع عشر ظهر العثمانيون على خريطة الغواصات (تاريخ تطورالغواصات)،اشترى العثمانيون  عام 1887م غواصةً تعمل بالطاقة البخارية من بريطانيا، أُطلق عليها اسم السلطان عبد الحميد الثاني، وكانت أول سفينة تُطلق طوربيدًا بحريًا في العالم

لم يشتر العثمانيون غواصةً واحدةً، بل اثنتين، وبينما كان سعر الغواصة آنذاك 9 آلاف جنيه إستيرلني، دفع العثمانيون 11 ألف في الغواصة الواحدة في مقابل أن يتسلموهما في شهرين فقط. كما طلبوا تفكيك الغواصات ووضعها في صناديق، ثم شحنها للدولة العثمانية وإعادة تجميعها هناك

وفي 13 يناير (كانون الثاني) عام 1888 أُعيد تجميع الغواصتين وأجري عرض للجمهور في ميناء إزميت، لم تكن سرعة الغواصتين كما توقع العثمانيون، لكن ما جعلهم يتغاضون عن ذلك أن «عبد الحميد» كانت أول غواصة في العالم تُطلق طوربيدًا أثناء وجودها تحت سطح الماء بالكامل

المصدر
Ottoman submarine Abdül Hamid – Wikipedia
https://laststandonzombieisland.com/tag/turkish-submarine

ﺃﻭل ﻤﻥ ﺘﺤﺩﺙ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺎﺫﺒﻴﺔ ﺍﻷﺭﻀﻴﺔ   Leave a comment

الجادبية
هناك ما لا يقل ﺃﺭﺒﻌﺔ ﻋﻠﻤﺎﺀ ﻤﻥ ﺃﻋﻼﻡ ﺍﻟﺤﻀﺎﺭﺓ ﺍﻹﺴﻼﻤﻴﺔ ﻗﺩ ﺍﻜﺘﺸﻔﻭﺍ ـ ﻭﻗﺒل ﻨﻴﻭﺘﻥ ﺒﻤﺌﺎﺕ ﺍﻟﺴﻨﻴﻥ ـ ﻫﺫﻩ ﺍﻟﻨﻅﺭﻴﺔ، ﻭﺘﺤﺩﺜﻭﺍ ﻋﻥ ﺍﻟﺠﺎﺫﺒﻴﺔ ﺒﺩﻗﺔ ﻋﻠﻤﻴﺔ ﻭﻭﻀﻭﺡ ﺍﻜﺘﺸﺎﻓﺎﺘﻬﻡ ﻭﻤﻥ ﻫﺅﻻﺀ ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ ﺍﻟﺫﻴﻥ ﺍﺴﺘﻁﻌﻨﺎ ﺭﺼﺩ : ﺍﺒﻥ ﺍﻟﺤﺎﺌﻙ ﺍﻟﻬﻤﺫﺍﻨﻲ، ﻭﺍﺒﻥ ﺍﻟﻬﻴﺜﻡ، ﻭﺍﻟﺨﺎﺯﻥ، ﻭﺍﺒﻥ ﻤﻠﻜﺎ، ﻭﺒﻨﻭ شاكر

ﺃﻤﺎ أبو محمد  ﺍﻟﻬﻤﺫﺍﻨﻲ المتوفي 334 هـ 945م ﻬﻭ ﺃﻭل ﻤﻥ ﺘﺤﺩﺙ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺎﺫﺒﻴﺔ ﺍﻷﺭﻀﻴﺔ
ﻭﺠﺎﺀ ﺤﺩﻴﺜﻪ ﻋﻥ ﺍﻟﺠﺎﺫﺒﻴﺔ ﻓﻲ ﻜﺘﺎﺒﻪ ﺍﻟﺠﻭﻫﺭﺘﺎﻥ ﺍﻟﻌﺘﻴﻘﺘﺎﻥ ﺍﻟﻤﺎﺌﻌﺘﺎﻥ ﺍﻟﺼﻔﺭﺍﺀ ﻭﺍﻟﺒﻴﻀﺎﺀ. في الكمياء و الطبيعة. و قال فيه

فمن كان تحتها ( نصف الكرة الجنوبي) فهو في الثابت في قامته كمن فوقها، ومسقطه وقدمه إلى سطحها الأسفل كمسقطه إلى سطحها الأعلى، وكثبات قدميهِ عليه: فهي بمنزلة حجر المغناطيس الذي تجذب قواه الحديد إلى كل جانب

ﻭﻫﺫﺍ ﺍﻟﻘﻭل ﻴﺩل ﺩﻻﻟﺔ ﻭﺍﻀﺤﺔ ﻋﻠﻰ ﺤﻘﻴﻘﺔ ﻓﻴﺯﻴﺎﺌﻴﺔ ﻗﺎﻟﻬﺎ ﺍﻟﻬﻤﺩﺍﻨﻲ ﻤﻔﺎﺩﻫﺎ: ﺃﻥ ﺍﻟﻜﺭﺓ ﺍﻷﺭﻀﻴﺔ ﺘﺠﺫﺏ ﺍﻷﺠﺴﺎﻡ ﻓﻲ ﺠﻬﺎﺘﻬﺎ ﻜﻠها ﻭﻫﻲ ﻗﻭﺓ ﻁﺒﻴﻌﻴﺔ ، مﺭﻜﺯﺓ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺽ ﻟﻬﺎ ﻤﺠﺎل ﻓﻌﺎل ﺃﺸﺒﻪ ﺒﺎﻟﻤﺠﺎل ﺍﻟﺠﺎﺫﺏ ﺍﻟﺫﻱ ﺘﺘﻤﺘﻊ ﺒﻪ ﻗﻁﻌﺔ ﺍﻟﻤﻐﻨﺎﻁﻴﺱ. ﻭﺒﻬﺫﺍ ﻴﻜﻭﻥ ﺍﻟﻬﻤﺩﺍﻨﻲ ﻫﻭ ﺍﻟﻘﺎﺌل ﺒﻘﺎﻨﻭﻥ ﺍﻟﺠﺎﺫﺒﻴﺔ، ﻓﻴﻜﻭﻥ ﻗﺩ ﺴﺒﻕ ﻨﻴﻭﺘﻥ ﺒﺄﻜﺜﺭ ﻤﻥ ﺜﻤﺎﻨﻴﺔ ﻗﺭﻭﻥ

ﺍﻟﻌﺎﻟﻡ ﺍﻟﻤﺴﻠﻡ آخر ﺍﻟﺫﻱ ﺘﻜﻠﻡ ﻓﻲ ﺒﺤﻭثه ﻋﻥ ﺍﻟﺠﺎﺫﺒﻴﺔ هو ﺍﻟﺨﺎﺯﻥ ﻋﺒﺩ ﺍﻟﺭﺤﻤﻥ
ﺍﻟﺫﻱ ﺃﻭﻀﺢ ﺃﻥ ﺍﻷﺠﺴﺎﻡ ﺘﺘﺠﻪ ﻓﻲ ﺴﻘﻭﻁﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺍﻷﺭﺽ، ﻭﻗﺎل ﺇﻥ ﺫﻟﻙ ﻨﺎﺘﺞ ﻋﻥ ﻗﻭﺓ ﺘﺠﺫﺏ ﻫﺫﻩ ﺍﻷﺠﺴﺎﻡ ﺒﺎﺘﺠﺎﻩ ﻤﺭﻜﺯ ﺍﻷﺭﺽ ﻭﺭﺃﻯ ﺍﻟﺨﺎﺯﻥ ﺃﻥ ﺍﺨﺘﻼﻑ ﻗﻭﺓ ﺍﻟﺠﺫﺏ ﺘﺘﺒﻊ ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺔ ﺒﻴﻥ ﺍﻟﺠﺴﻡ ﺍﻟﺴﺎﻗﻁ ﻭﻫﺫﺍ ﺍﻟﻤﺭﻜﺯ، ﻓﻘﺎل ﺇﻥ ﺍﻟﺘﺜﺎﻗل ﻭﺍﺘﺠﺎﻩ ﻗﻭﺍﻩ الى ﻤﺭﻜﺯ ﺍﻷﺭﺽ ﺩﺍﺌﻤا

المصدر
ﺍﻟﺴﺒﻕ ﺍﻟﻌﺭﺒﻲ ﺍﻹﺴﻼﻤﻲ ﻓﻲ ﺍﻹﺒﺩﺍﻋﺎﺕ ﺍﻟﻔﻴﺯﻴﺎﺌﻴﺔ
ﻤﺠﻠﺔ ﺠﺎﻤﻌﺔ ﺩﻤﺸﻕ -31 ﺍﻟﻤﺠﻠﺩ 2015 ﻋﻤﺎﺭ ﻤﺤﻤﺩ ﺍﻟﻨﻬﺎﺭ

الصوتيات المعمارية عند المسلمين   Leave a comment

 

2020-06-24 10_48_47-Microsoft Word - 15

كان الفهم الواعى لأساسيات علم الصوت يساعد علماء المسلمين كثيراً على تطوير تقنية الهندسة الصوتية واستخدامها فيما يعرف الآن باسم “الصوتيات المعمارية ”  فقد عرفوا أن الصوت ينعكس عن السطوح المقعرة ويتجمع فى بؤرة محددة ،شأنه فى ذلك شأن الضوء ينعكس عن سطوح مرآة مقعرة ،وإذا أجرى حساب دقيق لهندسة السطوح المقعرة فإنه يصبح بالإمكان تسليط الأمواج الصوتية المنعكسة وتركيزها فى اتجاهات معينة بحيث تزيد من وضوح الصوت وشدته .أما إذا لم تراع الحسابات الدقيقة لأماكن وأبعاد السطوح المقعرة بالنسبة لأماكن إصدار الصوت واستقباله فإنه ينتج عن ذلك “تشويش ” لدى السامع
وقد استخدم المهندسون المسلمون خاصية تركيز الصوت فى أغراض البناء والتشييد ،وخاصة المساجد الجامعة الكبيرة لنقل وتقوية صوت الخطيب والإمام فى أيام الجمعة والأعياد ، مثال ذلك مسجد أصفهان القديم ومسجد العادلية فى حلب وبعض مساجد بغداد القديمة ،حيث كان يصمم سقف المسجد وأركانه بطريقة دقيقة تضمن توزيع الصوت بانتظام على جميع الأرجاء ،وتبقى هذه المآثر الإسلامية خير مشاهد على ريادة علماء الحضارة الإسلامية فى مجال هندسة الصوتيات التى ظلت اختصاصاً إسلامياً لعدة قرون ،وذلك قبل أن يبدأ العالم الشهير “والاس ك . سباين ” حوالى عام 1900 م فى دراسة أسباب سوء الصفات الصوتية لقاعة محاضرات فى جامعة “هارفارد ” الأميريكية ،وتتبع سلوك الخواص الصوتية للقاعات وحجرات عزف الموسيقى

المصدر
علوم أخرى منسية في تراث المسلمين بقلم د. أحمد فؤاد باشا

رواد علم الصوت عند المسلمين   Leave a comment

علم الصوت

إهتم علماء بغداد بدراسة الصوت ومنشئه وقوته ، وألموا ببعض معارفه الاساسية، وبلغت معلوماتهم في هذا الباب من الدقة و الصحة مبلغا لا يستهان به. ومن ذلك ما ورد في رسائل اخوان الصفا أن منشأ الاصوات يرجع الى حركة الاجسام المصوتة، وأن هذه الحركة تؤثر في الهواء الذي لشدة لطافته و خفة جوهره وسرعة حركة أجزائه يتخلل الاجسام كلها، فاذا صدم جسم جسما آخر انسل ذلك في الهواء من بينهما و تدافع و تموج الى جميع الجهات،وحدث من حركته شكل كروي،واتسع كما تتسع القارورة من نفخ الزجاج فيها، وكلما اتسع ذلك الشكل ضعفت حركته و تموجه الى ان يسكن و يضمحل
وقد قسم إخوان الصفا الأصوات إلى أنواع ،منها الجهير والخفيف، ومنها الحاد والغليظ، وعزوا ذلك الى طبيعة الاجسام المصوتة، و الى قوة تموج الهواء بسببها. وهذا التقسيم يتفق و تقسيم الاصوات في علم الحديث الى أصوات متباينة الشدة، وأصوات مختلفة الدرجة. فالاصوات الكبيرة الشدة سميت جهيرة، و الاصوات العالية سمية حادة

وتتفق تقسيماتهم مع العلم الحديث (الجهر والهمس والشدة والرخاوة). وعزوا ذلك إلى طبيعة الأجسام التي تصدر عنها هذه الأصوات، وإلى قوة تموج الأصوات بسببها. وفي اهتزاز الأوتار الصوتية ربطوا بين طول الوتر وغلظه وقوة شده أو توتره

المصدر
الحضارة الإسلامية – دراسة في تاريخ العلوم الإسلامية 1-2 ج1
لدكتورطه عبد المقصود عبد الحميد أبو عبية

أوائل من وصفوا ظاهرة الصدى   Leave a comment

2020-06-23 20_18_23-téléchargement.jpg ‎- الرسام ثلاثي الأبعاد

أجمع علماء المسلمين على تفسير جيد لحدوث “الصدى ” نتيجة لانعكاس الموجات الصوتية عندما يتعرض مسارها عائق ،فتحدث فى ارتدادها رجعا يشبه الصوت الأصلى
وأوائل من وصفوا ظاهرة الصدى العالم المسلم الجلدكي المتوفي 1342م حيث يؤكد فى كتابه “أسرار الميزان ” أن التموج الذى يحدث الصوت ليس المراد منه ركة انتقالية من ماء أو هواء واحد بعينه ،بل هو أمر يحدث بصدم بعد صدم ،وسكون بعد سكون … والصدى يحدث عن انعكاس الهواء المتموج (بنفس شكله وهيئته ) من مصادمة عال كبل أو حائط ،ويجوز أن لا يقع الشعور بالانعكاس لقرب المسافة فلا يحس بتفاوت زمانى الصوت وعكسه …”. ويستدل من هذا النص على أن الطاقة الصوتية – لا الوسط – هى التى تنتقل أثناء انتشار الصوت ،وهو ما يوافق التفسير العلمى الحديث لحركة الموجات التضاغطية

المصدر
قدرى حافظ طوقان ،العلوم عند العرب ،سلسلة الألف كتاب ،مكتبة مصر بالفجالة ،بدون تاريخ للنشر ص38 .
علوم أخرى منسية في تراث المسلمين بقلم د. أحمد فؤاد باشا

تحميل موسوعة تاريخ العلوم العربية جزء الهندسة الميكانيكية   Leave a comment

2020-06-23 11_22_05-موسوعة تاريخ العلوم العربية (الجزء الثالث) _ موقع الفريد في الفيزياء .pdf et 8 p

تحميل موسوعة تاريخ العلوم العربية جزء الهندسة الميكانيكية لرشدي راشد

الرابطة

موسوعة تاريخ العلوم العربية (الجزء الثالث) _الهندسة الميكانيكية

تحميل كتاب العلوم الكونية فى التراث الإسلامى   Leave a comment

العلوم الكونية

تحميل كتاب العلوم الكونية فى التراث الإسلامى لدكتور احمد فؤاد باشا

فهرس

2018-09-22 14_28_41-Microsoft Edge

الرابطة

العلوم الكونية فى التراث الإسلامى

تحميل جزء المناظر و البصريات  لموسوعة تاريخ العلوم العربية   Leave a comment

2020-06-23 10_31_02-

تحميل جزء المناظر و البصريات  لموسوعة تاريخ العلوم العربية  لرشدي راشد

الرابطة

موسوعة تاريخ العلوم العربية المناظر و البصريات

مؤسس علم بصريات   Leave a comment

2020-06-21 09_38_43-

يعد أبو الحسن بن الهيثم المتوفي 430 هـ/1040م مؤسس علم بصريات ففي كتابه “كتاب المناظر” وضع فيه أسس البصريات الفيزيائية الحديثة بعد أن غير جذرياً طريقة فهم الضوء ورؤية الأشياء حيث يقول
إن الإبصار يتم بانعكاس الضوء على الأشياء ومن ثم بدخوله إلى العين، وكان بذالك أول من رفض نظرية الإغريق في جملتها
ويحتوي هذا الكتاب بحث في طبيعة الضوء، وفيسيولوجيا الإبصار وآليته، وبنية العين وتشريحها، وفي الانعكاس والانكسار، وأجرى دراسات انعكاس الضوء. كما درس العدسات بتجريب المرايا المختلفة، المسطحة والدائرية وذات القطع المكافئ والأسطوانية والمقعرة والمحدبة. ورأى العين تعتمد على نظام انكسار ضوئي، فطبق هندسة الانكسار عليها

واكتشف ببراعة ظاهرة الانكسار الجوي، واستخدم الرياضيات بكثافة لدراسة الظواهر الضوئية

استخدم ابن الهيثم البرهان التجريبي لفحص نظرياته، وهو أمر لم يكن مألوفاً في زمانه، لأن علم الفيزياء قبله كان أشبه بالفلسفة، ولا يعتمد على التجربة، فكان هو أول من أدخل البرهان التجريبي كشرط أساسي لقبول النظرية. وكان كتابه “المناظر” نقداً فعلياً لأعمال بطليموس وغيره من القدماء، وما زال الباحثون يستشهدون بكتابه هذا بعد ألف سنة ليدربوا طلابهم على المنهجية العلمية، واكتساب الحس العملي لئلا ينساقوا خلف الآراء المسبقة والأفكار المتحيزة. يعد ابن الهيثم ومن غير مبالغة أبا العلم التجريبي ويعادل تأثيره في علم البصريات تأثير نيوتن في العلم ذاته للقرون التي تلته
لتُعد أعماله العلمية فتحًا جديدًا في عالم البصريات وفسيولوجية الإبصار، و الأساس الذي بنى عليه علماء الغرب جميع نظرياتهم في هذا الميدان

المصدر
سليم الحسني، ألف اختراع واختراع، الفصل الأول: البيت – الرؤية وآلات التصوير، ص26-29
كتاب المناظر – ويكيبيديا

نظريات علماء المسلمين عن إمكانية إنقسام الذرّة   Leave a comment

الذرة

يعتقد معظمنا ان علم الذرة هو علم حديث لم يظهر الا في أوائل القرن التاسع عشر باستثناء ما قاله أحد فلاسفة اليونان القدامى ديموقريطس، من أنّ الذرّة لا تتجزّأ، وأنّها أقلّ جزء يمكن تجزئة المادة إليه ، الا ان الحقيقة الغائبة عنا هو أن هذا العلم قديم وضع العرب والمسلمين عدة نظريات على ضوء بعض آيات القرآنية

يقول الله تعالى: (لَا يَعْزُبُ عَنْهُ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ وَلَا أَصْغَرُ مِن ذَلِكَ وَلَا أَكْبَرُ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُّبِين)ٍ 3 سورة سبأ

إستتج العلماء المسلمين الى إمكانية انقسام الذرّة ووضعوا نظريات علمية لم تثبت الا مؤخرا
ففي كتابه “القصة الحقيقية للطاقة الذرية” كتب جون أونيل : “إن إحدى النقاط المضيئة في القرون الوسطى تأتي من العالَم الإسلامي، حيث نجد ما سطره قلم علي (أبي الحسن) زوج ابنة محمد الذي قال: “إذا فلقت الذرة، أية ذرة، فسوف تجد في قلبها شمساً”، وإن هذا يدل على أن بصيرته الصافية قد استطاعت أن تلمح حقيقة النظام الشمسي الحديث في الذرة
وبناء عليه، يمكن أن يُعَدُّ الإمام علي بن أبي طالب أوّل من صاغ النظرية الذرية في صورتها الحديثة، التي تنصّ على أنّ الذرّة تتكوّن من نواة تدور الإلكترونات في مدارات حولها، كما تدور الكواكب حول الشمس، وهي النظرية التي تنسب إلى “رذرفورد”، والتي صاغها في عام 1911
كذالك حاول أصحاب علم الكلام البرهنة على ذلك بالمنطق الرياضي، على نحو ما نرى في كتابات إبراهيم بن سيار النظام (توفي 231هـ/ 845م) صاحب كتاب “الجزء” الذي يعدّ أقدم مرجع عملي يثبت بالمنطق الرياضي قابلية الذرة للانقسام

يقول النظام: “وفي رأيي أنه لا جزء إلا وله جزء، ولا بعض إلا وله بعض، ولا نصف إلا وله نصف، وإن الجزء جائز تجزئته أبداً، ولا غاية له من باب التجزؤ”و

وألّف الكندي كتاباً يدحض فيه مذهب من قال بأنّ الذرّة لا تنقسم، أسماه: “رسالة في بطلان من زعم أن جزءاً لا يتجزأ”. وفعل مثله الفارابي وابن الهيثم وابن سينا

وهكذا نجد تراثنا العربي والإسلامي يحتوي على العديد من النصوص التي تتحدّث عن الذرة وقابليتها للانقسام وعن تركيبها الذي يشبه النظام الشمسي

ورأى بعض العلماء أن ابن حيان مهد لاختراع القنبلة الذرية كونه أول من اشار إلى قوة الربط الذرية التي بني على أساسها عملية تفجير طاقة الذرة، بل أنه قال بالنص: في قلب كل ذرة قوة لو أمكن تحريرها لأحرقت بغداد
هذه النظرية لم تثبت علميا إلا في سنة 1938م وذلك حينما اكتشف “أوتوهان” ومساعده “شتراسمان” أنّه بقذف نواة عنصر اليوارنيوم-235 بنيوترون فإنها تنفلق إلى عنصرين آخرين هما: الإسترونشيوم والزينون. والأهمّ من ذلك، انبعاث نيوترونات نشطة من هذه العملية، تسمح بإجراء تفاعل متسلسل، يصاحبه انطلاق طاقة مروّعة جداً في فترة زمنية جدّ قصيرة

مصدر
علم الذرّة.. بداياته المجهولة في التراث الإسلامي – العربي الجديد

إختراع مصباح لا ينطفئ مع الريح   Leave a comment

المصباح

في منتصف القرن ثالث هجري التاسع ميلادي، وصف بني موسى (محمد ، أحمد ، الحسن بن موسى بن شاكر) ، في كتابهم المسمى كتاب الحيل ، مصباحًا لا ينطفئ ولو كانت الرياح قوية
تم إنشاء نموذج للمصباج على أساس الأوصاف بني موسى و الصورة التي أعطوها وتعليقاتهم من قبل ويدمان ود. هيل

نصف الأسطوانة مع المصباح قابلة للتدوير بسهولة في قدم مسند ، يسمح الجناح النحاسي المرفق به بالانتقال إلى مهب الريح مع إغلاق جانب آخر أثناء تحركات الهواء بحيث لا يمكن إطفاء الضوء بواسطة سحب الهواء
يلعب التنقل السِهل للأسِرة دورًا حاسمًا بحيث يمكن للعَلَم أيضًا أن يدور في الهواء الخفيف

المصدر
موقع باحث تركي فؤاد سزكين المتخصص في التراث العلمي العربي والإسلامي
http://www.scienceinislam.com

إختراع مضخة ماء   Leave a comment

مضخة ماء الجزري

من بين آلات رفع المياه التي اخترعها الجزري المتوفي عام 1206م (602هـ) مضخة ماء، ترفع الماء حتى 20 قوسًا (حوالي 11 مترًا) من النهر باستخدام عجلة

يستفيد الجهاز من التدفق الطبيعي للنهر. وتخلق عجلة الماء في التيار حركة دورانية موحدة تستمر على عمود. تقوم عجلة تروس متصلة بالعمود بنقل هذه الحركة إلى عجلة تروس أخرى مرفقة بعمود المحور.يحول العمود المرفقي ، الذي يتصل بشكل متحرك بعمود المحور ، الحركة الدوارة ميكانيكيًا إلى حركة دفع. يستخدم مكبسان متصلان بعمود المرفقي الدفع الأفقي لامتصاص الماء من النهر وتسليمه إلى كل غرفة. مع كل حركة ، يمتص مكبس واحد الماء ، والآخر يصد الماء. تحتوي كل غرفة على صمامين ، أحدهما هو المدخل والآخر هو صمام الصرف. يغلق صمام الشفط الغرف بعد شفط المكبس ، وأثناء التصريف ، يصل الماء إلى أنبوب المخرج المتصل بالغرف. من هناك الماء ، إذا تحرك المكبس في الاتجاه المعاكس ، لا يمكن أن يتدفق مرة أخرى لأن صمام الصرف يغلق. خلال هذا الوقت ، تمتص المضخة الثانية الماء. وبالتالي ، يحدث تدفق موحد للمياه في أنبوب

هذه المضخة رائعة لثلاثة أسباب

أول استخدام معروف لأنبوب الشفط الحقيقي (الذي يمتص السوائل في فراغ جزئي) في المضخة
أول تطبيق لمبدأ التمثيل المزدوج
تحويل الحركة الدوارة إلى حركة ترددية
كان هذا الجهاز أكثر تطوراً من مضخات الشفط التي ظهرت في أوروبا في القرن الخامس عشر، والتي كانت تفتقر إلى أنابيب التوصيل

المصدر
موقع. باحث تركي فؤاد سزكين المتخصص في التراث العلمي العربي والإسلامي
http://www.scienceinislam.com

رائد أدب الطفل   Leave a comment

photocollage_202052819354972

يتسم التراث العربي بكونه ترثا شفاهيا، محكيا،حتى بعد ظهورالكتابة و نظرا لطبيعة المجتمع العربى التي تدور حياته بشكل أساسي حول القيم و العادات و التقاليد، و أهمية تورثها للاجيال التالية،فقد كان الاعتماد على للحكي و القصص هو الاساس في تعليم الصغار و تنشئتهم،وكانت للعرب في ذلك مصادر عدة تشكلت عبر الزمن،منها الامثال و الحكم، ومنها القصص التي يتناقلوها عن الواقت المحيط ومنها القصص المتوارث، واشتهرت في ذلك الحكايات المؤخودة من ألف ليلة و ليلة،وحكيات علي بابا و الاربعين حرامى،و سندباد،وغيرها و الحكايات المؤخودة من كليلة و دمنة و القصص على لسان الحيوان بعامة، و الحكايات المأخودة عن بعض الكتب الأخرى،ومنها الفرج بعد الشدة للتنوخي، و الحيوان للجاحظ، وغيرها.
والملاحظ على هذه المصادر جميعها أنها لم تكن في الاساس موضوعة للاطفال،ولم تكن الحكايات التي تعالجها بطلها هو الطفل في الاساس، ولم يكن الطفل فيها هو الملتقي المقصود،ولكنها على الرغم من ذلك تناسبت مع الاطفال لاسباب عدة منها وضوح الهدف فيها، و سهولة عرضها،و تسلسل أحداثها على نحو منطقي،و اشتمال مغزاها على الحكمة و المثل.
وفي هذا الاطار تنوعت طبيعة الراوي القائم بالحكي فتمثلت في الاسرة و بخاصة الام و الجدة،و الراوي الذي كان يطوف علي المنازل ليحكي، و مجالس السمر الاسرية التي كان يجتمع فيها أفراد الاسرة فيقصون النوادر و الحكم و الامثال و الحكايات
و على مستوى الاطفال، فقد كانت الام او الجدة هي المصدر الاول و الاقرب للحكايات او الحواديث التي تحكيها للاطفال قبل النوم أو أثناء ساعات السمر، وهي تبدأبالصلاة على النبي، ثم تقول :كان ياما كان ياسعد يا كرام، وتبدأ في سرد حكاياتها و تقلدالأصوات و تقوم ببعض الحركات التمثيلية أو تتقليد الحيوان، فكانت بهده الطريقة و هذا الاداء تجدب إنتباه الطفل ويتسع أفق الخيال لديه و يرسم الشخصيات و البلاد والجبال والوديان و السلوك الصحيح و العادات و التقاليد،و أحيانا يكون داخل الحكاية التاريخ و الجغرافيا و ايضا الخير و للشر و الصواب و الخطأ
ويعد أدب الطفولة أو أدب مرحلة الطفولة أحد الأنواع الأدبية المتجددة في الآداب الإنسانية، فالطفولة هي الغرس المأمول لبناء مستقبل الأمة. والأطفال هم ثروة الحاضرة وعُدَّةُ المستقبل في أي مجتمع يخطط لبناء الإنسان الذي يعمر به الأرض. والأطفال هم ريحانة الحياة وبهجة الحياة ومتعة النفس

يُعْتَبَرُ العصر الحديث عصرَ أدب الأطفال بكافة وسائله المقروءة والمرئية والمسموعة،ونتيجة لاختلاط الأدباء والشعراء العرب بأدباء وشعراء الغرب. كان أول من قدّم كتابًا مُتَرْجَمًا عن اللغة الإنجليزية إلى الأطفال هو «رفاعة الطهطاوي» الذي كان مسؤولاً عن التعليم في ذلك الوقت. وكان الطهطاوي مربيًا فاضلاً ومثقفًا ثقافةً عربيةً إسلاميةً، فهو قد تخرج في الأزهر، ثم ألحقه «محمد علي» بالبعثة العلمية مرشدًا روحيًا لها. وكان أدب الأطفال قد وصل أوجه في فرنسا وتمثل في كتابات تشارلز بيرو. عندئذ بدأ الطهطاوي بترجمة هذه الآداب المعدة للأطفال. فترجم قِصَصًا تُعد من حكايات الأطفال، وأدخل قراءة القصص منهاجًا في المدارس المصرية
ويعتبرالكاتب المصري كامل الكيلاني المتوفي. 1959م رائد أدب الطفل ،وكانت انطلاقته مع فن “أدب الأطفال” حين حقق الفكرة التي آمن بها طويلًا وهي إنشاء مكتبة الأطفال، وكان يرى أن حوار قصص الأطفال يجب أن يكون بالفصحى واستخدم مصادر قصصه من الأساطير والأدب العالمي والأدب الشعبي، كما كان حريصًا على الجانب الأخلاقي في كتابته للأطفال وهو يُعد أول من خاطب الأطفال عبر الأثير “الراديو” وأول مؤسس لمكتبة الأطفال فى مصر، حيث ألف ما يقرب من 250 قصة للأطفال منها: الملك النجار، جحا، الأسد الطائر، الفيل البيض.
ترجمت قصصه إلي اللغات الصينية والروسية والإسبانية والإنجليزية والفرنسية
كما عمل الكيلاني على إحياء التراث العربي وإعادة صياغته بصورة سهلة ومبسطة يمكن لعقل الطفل أن يفهم محتواها، كما أن من أهم العوامل المميزة لأدب كامل كيلاني هو أنه ساهم في الارتقاء بالجوانب الأخلاقية لدى الطفل ولكن بصورة غير مباشرة، أي دون أن يستخدم أسلوب خطابي مباشر أو أن يتقمص دور الواعظ كما

المصادر
كتاب «أدب الأطفال بين التراث والمعلوماتية» للباحث التربوي د.محمود الضبع
أدب الأطفال في الأدب العربي الحديث بقلم: الدكتور محمد مظهر عالم الندوي
ما لا تعرفه عن كامل الكيلاني “رائد أدب الطفل” – موقع ألوان الوطن

تحميل كتاب الفكر الاخلاقي: دراسة مقارنة – د محمد عبد الله الشرقاوى   Leave a comment

الفكر الالاقي

الفكر الاخلاقي: دراسة مقارنة – د محمد عبد الله الشرقاوى الحاصل عن الدكتوراه في الفلسفة الإسلامية
وأستاذ ورئيس قسم الفلسفة الإسلامية ومقارنة الأديان بكلية دار العلوم بجامعة القاهرة‏,‏ من أوائل الأكاديميين الذين أعادوا تقديم علم مقارنة الأديان في الجامعات المصرية والعربية‏

تحميل الكتاب

الفكر الاخلاقي

بحث عن التربية الرياضية في فكر الفيلسوف ابن سينا   Leave a comment

 

التربية الرياضية

أهم مؤلفات العرب في مجال الرياضة، ما كتبه العالم والفيلسوف العربي ابن سينا في كتابه القانون حيث خصص احد فصوله لموضوع الرياضة واهميتها لصحة البدن.. والتي أسست لعلم التدريب الرياضي الحديث
دراسة «التربية الرياضية في فكر الفيلسوف ابن سينا» لباحث أ.م.د إسماعيل خليل إبراهيم

تحميل

التربية الرياضية في فكر الفيلسوف ابن سينا

مفهوم المدينة الفاضلة من منظورٍ عربيٍّ إسلامي   Leave a comment

المدينة الفاضلة

 أشهر المواضيع الفلسفية التي أثارها أفلاطون في فلسفته ،هي المدينة الفاضلة وهي مدينة خيالية يحلم بأن يسكنها أُناس طيبون يعيشون فيها في سلام ووئام لا يعرفون فيها الغل ولا الحسد، وقد ذكرها في كتابة المسمى جمهورية أفلاطون. وتعد رمزًا للكمال الإنساني والاجتماعي، وتمنى أن يحكمها الفلاسفة لما يتمتعون به من حكمه ومعرفة
ومن مواصفات هذه المدينة أنها توفر الأمن والأمان لساكنيها الذين يعدون أخوة يحب كل منهم الآخر ويحافظ عليه، ويعشون جميعًا في انسجام تام يقوم على مبدأ التكافل الاجتماعي، وجميعهم متساوون في الحقوق والواجبات مع مراعاة الفروق الفردية بينهم وإتاحة الفرص للإبداع والتقدم والرقي لكلا الجنسين، حيث يحق لأي منهما الحق في القيادة والريادة وفقاً لمعيار الأفضل والأجدر

ويعد الفارابي الفيلسوف المسلم الملقَّب ﺑ «المعلم الثاني» وتوفي عام 339 هـ/950م. أول من تبلور لديه مفهوم متكامل للمدينة الفاضلة من منظورٍ عربيٍّ إسلامي، فبنسبة اليه تشبه المدينة الفاضلة البدن التام الصحيح «الذي تتعاون أعضاؤه كلها على تتميم حياة الحيوان وعلى حفظها عليه». أما رئيس المدينة ورأس سلطتها فهو في هذه المدينة كالقلب في البدن
ويرى الفارابى أن أفراد المدينة الفاضلة لا تتحقق سعادتهم ولا تصبح مدينتهم فاضلة إلا إذا ساروا على نفس نهج رئيسهم، بل إن الرئيس لا يعد مؤديا رسالته كاملة إلا إذا وصل بهم إلى هذا المستوى الرفيع

و يحدد الفيلسوف صفات الرئيس بالذي «لا يرأسه إنسان آخر أصلا. وهو الإمام. وهو الرئيس الأول للمدينة الفاضلة، وهو رئيس الأمة الفاضلة ورئيس المعمورة من الأرض كلها. ولا يمكن أن تعير هذه الحال إلا لمن اجتمعت فيه، بالطبع، اثنتا عشرة خصلة قد فطر عليها: أن يكون تام الأعضاء
جيد الفهم والتصور. جيد الحفظ لما يفهمه. جيد الفطنة ذكيا. حسن العبارة، محبا للتعليم والاستفادة. غير شره على المأكول والمشروب والمنكوح. كبير النفس محبا للكرامة. وان يكون الدرهم والدنيا، وسائر أعراض الدنيا هينة عنده. ثم أن يكون محبا للعدل وأهله، ومبغضا للجور والظلم. وان يكون عدلا غير صعب القياد… ثم أن يكون قوي العزيمة على الشيء الذي يرى انه ينبغي أن يفعل…

وإذ يقر الفارابي بعسر اجتماع هذا كله في إنسان، يرى أن الرئاسة تكون لمن اجتمع فيه بعض الخصال شرط أن تكون لديه قابلية تنامي الخصل الأخرى لديه. وإلا فلتكن الرئاسة لاثنين احدهما حاكم ـ أي مستوف للشروط الأولى_ والثاني فيه الشرائط الباقية

أما إذا استحال هذا الأمر أيضا، فلتتوزع الخصال على جماعة يكونون كلهم معا الرؤساء الأفاضل

والمدينة الفاضلة هي حلم الإنسانية الذي لم يتحقق ولن يتحقق لأنه لا يتفق مع الفطرة التي فطر الله بها هذا العالم الدنيوي،فحكمة الله تقتضي أن يكون هنالك خير وشر، حق وباطل، ولذلك خلق الله الجنة والنار
وإذا كان هنالك مدينة فاضلة على مر العصور فهي تلك التي أسسها الرسول صلى الله عليه وسلم في المدينة المنورة التي ساد فيها التسامح والتصالح والتآلف والتراحم وكثير من القيم مثل حسن الخلق وحسن الجوار وحسن التعامل والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والصدق والصبر

ومع ذلك كان يوجد في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض المنافقين الذين لا يريدون لهذه القيم الأخلاقية أن تنتشر وتسود

المصدر
هل يوجد مدينة فاضلة في الإسلام أم هي خرافة جديدة؟ لعبدالحميد المدري موقع الجزيره
كيف تكون المدينة فاضلة في رأي الفارابي ؟ – الرياضي – البيان

أشهر الكليات العثمانية   Leave a comment

كلية-السليمانية

اشهر الكليات العثمانية هي كلية السليمانية : تم بناء تلك الكلية في عهد السلطان سليمان القانوني بتنفيذ وإشراف أبرز وأشهر المعمارين القررن الوسطى سنان باشا في القرن السادس عشر 1550 وانتهي منها عام 1557، في البناء كانت الكلية تتضمن مدرسة للطب ومدراس اخرى هم الرابع والثالث والأول والثاني، البيمارهانة (مشفى الأمراض العقلية) ، ودار للضيافة و مدرسة لأهل الحديث و علومه و مطبعة من اجل طباعة الكتب و حمام تركي لطلاب العلم ، يوجد ملحق بالكلية ضريح السلطان سليمان و ضريح زوجته حرم وضريح المعماري سنان
وكان التعليم مجالا مهما للسلطان. منحت مدارس المساجد والتي تمولها المؤسسة الدينية تعليما مجانيا لأطفال المسلمين وكانت متقدمة على تلك في الدول النصرانية في ذلك الوقت

ولقد نظّم السلطان سليمان التعليم في تلك المدارس في اثنتي عشرة درجة، ولكل درجة اسمها الخاص، وعلى كل طالب أن يحصل على “إجازة” قبل أن ينتقل إلى الدرجة التالية،
فعندما يصل إلى الدرجة السادسة “صحن الثمان” فإنه يُسمح له أن يعمل “مساعد مدرس” في الدرجات الأولى، ويعيد مع الطلاب ما كانوا قد أخذوه من أساتذتهم، ويُسمى “معيدًا”. وفي هذه الحالة يتوقف عن كونه “صوفته” أي متشوق للعلم،
وإذا أراد أن يصل لمنزلة “المدرس” عليه أن يُتابع تعلمه في الدرجات الست الأعلى المتبقية، والحصول على “إجازاتها”، وإذا تمكن من الحصول على هذه التراتبية الأكاديمية، كان عليه أن يبدأ التدريس في المرحلة الدنيا، ثم يرتقي تدريجيًّا نحو العليا، عبر الدرجات التسع الأولى من أصل الاثنتي عشرة درجة، ولا يصبح مرشحًا لمنصب “الملاّ” أو “القاضي الكبير” إلا بعد الوصول إلى الدرجة التاسعة من التدريس على الأقل

بعض الكليات الدولة العثمانية

بعض الكليات التي أسستها الدولة العثمانية

على الرغم من اتخاذ الدولة العثمانية اللغة العثمانية لغة رسمية لها فإنها لم تسع إلى تغيير البنية اللغوية في الولايات التابعة لها (كما قام الاحتلال الفرنسي والإنجليزي). فالعثمانيون رغم إستعمالهم اللغة العثمانية في مؤسسات الدولة فإنهم لم يدرسوا هذه اللغة للشعب في أي مؤسسة من المؤسسات. كانت اللغة العربية هي السائدة في جميع المدارس والجامعات العثمانية. في حين استخدمت اللغة العثمانية في الأعمال الحكومية فقط

أقدم الكليات العثمانية   Leave a comment

كلية الفاتح مسجد

بحلول القرن الخامس عشر أحدث العثمانيون ثورة في المدارس حين أقاموا مجمعات تعليمية في المدن كتلك التي أنشؤوها في بورصة و أدرنة بتركيا. وكانوا يسمون نظامهم المدرسي “كلية ” يتعلمون فيها على نحو أشبه بالجامعات. وفيها مسجد و مستشفى ومدرسة ومطبخ عام و قاعة طعام. وكان ذلك التعليم ميسرى لجمهور واسع، في حين كانت المدارستقدم وجبات طعام مجانية ،ورعاية صحية.وتقدم وسكنا في بعض الاحيان

أما أقدم الكليات العثمانية فهي كلية الفاتح التي تم انشاءها في مدينة اسطنبول بعد فتح السلطان محمد الفاتح لها تقع تلك الكلية او المدرسة في شارع فوزي باشا في منطقة الفاتح التراثية تم بناءها في أعوام 1463-1470 تختلف في شكلها اليوم عن الطراز المعماري الأول لها بسبب التجديدات التي طرأت عليها مع الوقت يوجد بها جامع ودار الشفاء مستشفى و حمام تركي ومكتبة وعدد من الاضرحة و سوق صغير تم بناء الكلية كما يذكر على انقاض كنيسة بيزنطية تسمى الحورايون تم بناء الكلية على النسق المعماري التركي الذي يتسم بالفخامة والعظمة بجانب مراعاة الذوق الفنى الإسلامي، اليوم تعتبر الكلية مزار سياحى هام جدًا في منطقة الفاتح الحضارية في مدينة اسطنبول
كانت المدارس العثمانية بمثابة المنبع الذي يتخرج فيه الموظفون العثمانيون، بداية من القضاة نهاية إلى المدرسين وكتّاب الدواوين والدفاتر وغيرهم

كلية الفاتح

المصدر
كتاب ألف إختراع وإختراع صفحة 52

%d مدونون معجبون بهذه: