أرشيف المؤلف

رحلة السيرافي   Leave a comment

2020-01-22 22_11_33-رحلة السيرافي (أبو زيد الحسن السيرافي) تحقيق عبد الله الحبشي_ أبو زيد حسن بن يزي

رحلة السيرافي المؤلف: أبو زيد حسن بن يزيد السيرافي المتوفى: بعد 330هـ
أشهر الرحلات وأقدمها إلى بلاد الهند والصين للرحالة والتاجر سليمان السيرافي الذي كتب سنة 237 هجرية (851 ميلادي) وصف لرحلته إلى الهند والصين التي زارهما عدة مرات ولهذا الوصف تذييل وضعه في القرن الرابع الهجري رجل اخر هو أبو زيد حسن السيرافي واعتمد فيه على ما سمعه من قصص الرحالة

قراءة الكتاب

https://archive.org/details/ashrf1979_HOTmail_20180917

رواد علم الجغرافية فى الحضارة العربية والإسلامية   Leave a comment

أرواد علم الجغرافية فى الحضارة العربية والإسلامية
رواد علم الجغرافية فى الحضارة العربية والإسلامية
تأليف د. على بن عبد الله الدفاع

تحميل الكتاب

رواد علم الجغرافية فى الحضارة العربية والإسلامية

أعلام جغرافيون العرب لعبد الرحمن عبيدة   Leave a comment

أعلام جغرافيون العرب

علام الجغرافيين العرب ومقتطفات من آثارهم لعبد الرحمن حميدة

تحميل الكتاب

أعلام جغرافيون العرب

العقد الثمين فى محاسن أخبار وبدائع آثار الأقدمين   Leave a comment

العقد الثمين في محاسن أخبار وبدائع آثار الأقدمين من المصريين

 

العقد الثمين فى محاسن أخبار وبدائع آثار الأقدمين، لأحمد كمال باشا ، يعتبر أول دراسة تاريخية علمية عن الحضارة المصرية القديمة باللغة العربية ، كتبه عام 1883م

تحميل الكتاب

العقد الثمين فى محاسن أخبار وبدائع آثار الأقدمين

أول رحلة إلي منابع النهرالنيل   Leave a comment

رحلة سليم القبطان الى منابع النيل

رحلة سليم القبطان الى منابع النيل

بعد ان حدد الإدريسي أحد كبار الجغرافيين في التاريخ والمتوفي عام 560هـ / 1160م ،مصدر نهر النيل في خريطته المشهورة ،حيث في موقع معين وضع نقطة تقاطع نهر النيل تحت خط الإستواء، وهذا هو موقعه الصحيح. قبل دخول مصر تلتقي روافد نهر النيل في الخرطوم عاصمة السودان، يتشكَّل نهر النيل من نهرين هما النيل الأبيض والنيل الأزرق، يجري هذان النهران عبر أراضي السودان ويلتقيان في الخرطوم التي تقع تحت خط الإستواء

1045724230.jpg

خريطة الادريسي

أوفد محمد علي باشا البكباشي (حاكم مصر ما بين عامي 1805م إلى 1848م) «سليم القبطان» لكشف منابع النيل ما بين عاميّ 1839 و1842 قبل بعثات الأوروبيين ،فقام بثلاث رحلات متتابعة.وانطلقت الرحلة الأولى من الخرطوم 16 نوفمبر سنة 1839، واستغرقت 135 يوماً، وتألفت من 400 شخص بقيادته، وقد توغل في نهر السوباط بالسودان وجمع البيانات عن النيل الأبيض الذي كان لا يزال غير مكتشف.
وفي رحلته الثانية في عام 1840 وصل إلى غندكرو، ولم ينجح في متابعة رحلته لانخفاض مياه النيل. أما الرحلة الثالثة فقد كان الغرض منها متابعة الجهود السابقة، ووصل حتى خط عرض 4° شمال خط الاستواء، ولعل أهم النتائج الجغرافية التي أسفرت عنها هذه البعثتان هي دراسة جغرافية النيل الأبيض، ورسم خريطة توضح مجراه والمناطق المحيطة به
أما أهمية رحلاته فقد أثبتت أن النيل الأبيض هو النيل الأساسي، وأن هناك مجرى طويل آتٍ من الجنوب، مختلف عن النيل الأزرق الذي يلتقي بالنيل الأبيض بعد خروجه من بحيرة تانا بأثيوبيا.

هذه الرحلات جائت 16 سنة فقط قبل ان يكتشف البريطاني جون هاننج سبيك بحيرة فكتوريا نيانزا و أثبت أنها منبع نيل فيكتوريا. وقد انطلق رفقت المستكشف ريتشارد بيرتون من زنجبار في تنزانيا الحالية

رحلة جون هاننج سبيك بحيرة فكتوريا ا.png

رحلة جون هاننج سبيك بحيرة فكتوريا

من مؤلفاته كتاب «الرحلة الأولى للبحث عن ينابيع البحر الأبيض» الذي سرد فيه أول رحلاته الثلاث الشهيرة، بتحقيق من نوري الجراح، ونشرته دار المؤسسة العربية للدراسات والنشر. وكذلك تنشره مكتبة مدبولي في القاهرة

 

المصدر

محمد سليم القبطان – ويكيبيديا

 

%d مدونون معجبون بهذه: