أول من وضع تفسيرات صحيحة لظاهرة قوس قزح

%d9%82%d9%88%d8%b3-%d9%82%d8%b2%d8%ad

كمال الدين الفارسي

كمال الدين الحسن بن علي بن الحسن الفارسي ولد (665 هـ/1267م عالم فارسي ولد في تبريز، قدم مساهمات كبيرة في البصريات ونظرية الأعداد

طوّركمال الدين الفارسي نظرية قوس قزح، ووضع لها الشكل النهائي في الحضارة الإسلامية معللاً أمرين في هذه الظاهرة، الأول: هيئة قوس قزح التي يظهر عليها في السماء كقوس أو كقوسين متحدي المركز، والثاني: ترتيب الألوان في كل من القوسين

واستطاع كمال الدين التوصل من ذلك إلى تفسير جديد لظاهرة قوس قزح، مؤداه: إن قوس قزح الأول ينتج عن انكسارين للضوء وانعكاس واحد، وينتج الثاني عن انكسارين وانعكاسين، وبرهن على تحديد انكسار ضوء الشمس خلال قطرات المطر وهو الانكسار الذي يُحدث ظاهرة قوس قزح، وذلك عن طريق تمرير شعاع من خلال كرة زجاجية
وبذلك يكون أول من أعطى تفسيرًا رياضيًا مُرضيًا حول ظاهرة قوس قزح

كما يُعد أول من أشار إلى نظرية الاستطارة الحديثة والتي تفسر زرقة السماء نتيجة استضاءة الهواء من ضوء الشمس، فيدُرك لون السماء بعد طلوع الشمس أزرق، وبعد غيابها بالليل يدرك أسود
من أعماله كتاب “تنقيح المناظر” بعد إطلاعه على كتاب المناظر لابن الهيثم

المصدر
كمال الدين الفارسي | الموسوعة العربية
بنية علم الضوء الحديث في الحضارة الإسلامية – مجلة الرافد – دائرة الثقافة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s