Archive for the ‘البيروني’ Tag

أوائل من طبقوا علم المثلثاث في إيجاد خطوط الطول   Leave a comment

رسم تخطيطي للمسافات التي قاسها البروني

خطوط الطول عبارة عن أنصاف دوائر وهمية تحيط بالكرة الأرضية توصل بين القطب الشمالي والقطب الجنوبي، ويبلغ عددها 360 خط طول ،وكان إيجاد خطوط الطول هو أصعب المشاكل التي تواجه من يريد رسم خريطة العالم ، وكان المسلمون قد نقلوا طريقة وحيدة من اليونانين و الهنود التي كانت عبارة عن مسألة حسابية تجري بحسب خسوف القمر،ينتج عنها خطأ في حدود ما بين 3 إلى 5 درجات ، وقد بذل المسلمون جهودا حثيثة إعتبارا من القرن العاشر الميلادى فى سبيل التخلُّص من هذه الأخطاء عبر إستخدامهم طرقا جديدة، وبادرالجغرافيون المسلمون الى سرعة تطوير علم المثلثات الكروية

وقد بذل العالم أبو الريحان البيروني (المتوفي 543هـ /1061م) جهدا كبيرا حتى أوجد طريقة جديدة تمكنه من قياس خطوط الطول بشكل دقيق جدا،ومهد السبيل لمزيد من التقدم العلمي طبقها على المسافة البالغة 2000 كلم بين مدينتي غزنة (في أفغانستان الحالية) وبغداد وعند مقارنة النتائج لحوالي 60 موقع التي ثم قياسها مع قياسات اليوم لبيانات الطول كانت درجة الأخطاء تتراوح بين 6 و 45 دقيقة فقط

وكان البيروني لا يستبعد نظريًّا احتمال أن يكون النصف الغربي من الكرة الأرضية معمورًا قبل اكتشاف الأمريكتين

ولقد كان المسلمين يحسبون المسافات الطويلة في المحيط الهندي من خلال هذه الطريقة ،وكانوا قد حسبوا عرض خط الإستواء في المحيط الهندي ما بين جزيرة سومطرة و سواحل شرق إفريقيا بخطإ تتراوح ما بين 20 و 30 كلم

ويمكننا أن نقول (حسب قول الدكتورفؤاد سزكين ) أن المسلمين قد طوروا ثمانين بالمائة من العلم المعروف اليوم بإسم لجغرافيا الرياضية

المصدر
صفحة 221 من كتاب مكتشف الكنز المفقود فؤاد سزكين

Advertisements

أول من وضع الوزن النوعي لبعض الفلزات والأحجار الكريمة   Leave a comment

Al-Biruni_aljawahar_book

ترك لنا البيروني المتوفى (440 هـ) أعظم وأوسع كتاب في علم المعادن ،وهو (كتاب الجَمَاهِر في معرفة الجَوَاهر).و اخترع لذلك أول جهاز لقياس الوزن النوعي للمعادن والأحجار الكريمة، و بلغت قياساته في هذا الخصوص درجة كبيرة من الدقة – شكل رقم1  

2018-11-01 21_23_49-إهتمام وإنجازت العالم _البيروني_ في قياس الثقل النوعي - ASPD
وذكر أن الكثير من الجواهر الثمينة متشابهات في اللون وقد وصف الأحجار الكريمة مثل الياقوت واللؤلؤ والزمرد والألماس والفيروز والعقيق والمرجان والجست وهو الكوارتز وغيرها من الأحجار الكريمة وذكر أيضا الفلزات مثل الزئبق والذهب والفضة والنحاس والحديد والرصاص

وكتاب الجَمَاهِر في معرفة الجَوَاهر قيم وغني بالمعلومات عن الأحجار الكريمة ، يصف فيه الكاتب الأحجار الكريمة بكل دقة وتفصيل من حيث الصفات والعيوب وأماكن وجودها، ومنافعها، وكيفية إصلاحها، وجداول أسعارها في البلدان والأزمان، وما اشتهر من قطعها النفيسة.والكتاب لا يستغنى عنة أي باحث أو هاوي للاحجار الكريمة

المصدر

أبو الريحان البيروني – ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
الجماهر في معرفة الجواهر- ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

عالم الإنسان الأول   Leave a comment

6638141
البيروني

أبو الريحان محمد بن أحمد البَيْرُوني (362هـ)973 م عالم مسلم كان رحّالةً وفيلسوفًا وفلكيًا وجغرافيًا وجيولوجيًا ورياضياتيًا وصيدليًا ومؤرخًا ومترجمًا لثقافات الهند. وصف بأنه من بين أعظم العقول التي عرفتها الثقافة الإسلامية
قدم أبو الريحان البيروني كثير من الدراسات عن شعوب شبه الجزيرة الهندية من حيث الأديان والتقاليد ، ونتيجة للدراسات والأبحاث المتنوعة تدخل و تشمل مجال دراسة الإنسان بشكل عام فإنه أُطلق عليه عالم الإنسان الأول
كما قام البيروني بأبحاث دقيقة للمقارنة الهامة من حيث الأديان والثقافة بين شعوب الشرق الأوسط و حوض البحرالأبيض المتوسط وجنوب آسيا
أهم كتبه
تحقيق ما للهند من مقولة مقبولة في العقل أو مرذولة.
الآثار الباقية عن القرون الخالية
المصدر
أبو الريحان البيروني – ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
علم – ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
Akbar S. Ahmed (1984). “Al-Beruni: The First Anthropologist”, RAIN 60, p. 9-10.

%d مدونون معجبون بهذه: