Archive for the ‘صناعات الاستخراجية’ Category

الاوائل الأمم في إستغلال المكثف لحقول النفط   Leave a comment

2019-08-30 20_44_36-Irak - Google Maps

لقد كان المسلمين من الاوائل الأمم في إستغلال المكثف لحقول النفط ،في أكثر الأماكن سهولة في استخراجه ، أذربيجان (ارض النار) بالفارسية  

ففي القرن التاسع، تم استغلال حقول النفط في المنطقة المحيطة بمدينة باكو الحديثة في أذربيجان، لإنتاج النفط الخفيف (النافثا). وُصفت هذه الحقول من قبل المسعودي في القرن العاشر، ومن قبل ماركو بولو في القرن الثالث عشر، الذي قال أن حصيلة آبار النفط هذه تصل إلى مئات من حمولات السفن

وفي عام 1594م ، تم حفر آبار النفط ولكن باليد في باكو ، بحد أقصى 35 متراً

و كانت شوارع بغداد أول ما رصف في القرن الثامن باستخدام القار المستخرج من النفط عن طريق التقطير الإتلافي

2019-08-31 12_03_28-TPE.pdf.png

وقد أنتج الكيروسين بتقطير النفط، وكان أول من وصف العملية هو الرازي في القرن التاسع في بغداد. ففي كتاب الأسرار، وصف طريقتان لإنتاج الكيروسين. فالطريقة الأولى تستخدم الصلصال بوصفه مادة ماصة، بينما تستخدم الطريقة الأخرى كلوريد الأمونيوم (ملح النشادر). وقد وصف الرازي أيضًا مصابيح الكيروسين التي كانت تستخدم للتدفئة والإنارة في كتابه المسمى – كتاب الأسرار

كما كان الكيميائيون المسلمون أول من أنتجو البنزين من النفط الخام، وذلك باستخدام عملية التقطير

أصل كلمة بنزين   Leave a comment

61EJqkWQQTL._SX314_BO1,204,203,200_.jpg

 

من الجبر إلى السكّر

 

هناك عددًا لا بأس به من الكلمات ذات الأصل العربي، وبحسب جيرهارد مولرمن يدرس الكيمياء مثلًا، فإن بانتظاره فإن كلمات مثل «القالي»، «نترون»، «نتريوم»، «فينول» و«بنزول» وحتى بنزين التي نستخدمها كل يوم هي كلمة عربيّة الأصل

ومع أن هناك كلمات يُشك أحيانًا في أصلها العربي من قبل بعض الباحثين، إلا أن كلمة مثل «بنزين» هي من الكلمات التي لا جدال فيها بحسب الباحث واللغوي الألماني آندرياس  أونغر الذي ذكر حكاية انتقال كلمة «بنزين» في كتابه ، من الجبر إلى السكّر

Von Algebra bis Zucker
وهناك يؤكد أن أصل كلمة بنزين من كلمة لُبان جاوي، واللبان الجاوي هو نوع من أنواع البخور نقل إلى إيطاليا في القرن الخامس عشر فأخذوا الاسم وأسقطوا اللام من أوله فصار «بنجَوي» ثم حُرف إلى «بنزوي» إلى أن تم اكتشاف الـ«بنزين» من الزيت المستخرج من الـ«بنزوي»، وبالتالي فإن البنزين الذي تسير به سيّاراتنا اليوم ما كان ليكون لولا اللبان الجاوي والبنزوي الذي صار اليوم بنزينًا

وكان الكيميائيون المسلمون أول من أنتج البنزين من النفط الخام، وذلك باستخدام عملية التقطير

المصدر
كيف تأثر الألمان بالعرب والمسلمين؟ كلماتٌ عربية في اللغة الألمانية …موقع ساسة بوست

%d مدونون معجبون بهذه: