أوّل مُترجِمٍ في الاسلام

رسالة الرسول الى ملك البحرين

زيد بن ثابت

زيد بن ثابت بن الضحّاك الأنصاري المتوفي45 هـ / 665 م صحابي جليل و أحد أبرز كتبة الوحي القرآني، شيخ المقرئين، مفتي المدينة، راوى الحديث عن النبي ، وقَد اشتهر في أربعة علومٍ جليلة, هي الترجمة والكِتابة والمواريث والقضاء

كان يُتقِن ستّة لغاتٍ إلى جانب اللغة العربية،وكان الدافع له إلى تعلّمها أولا هو طلب رسول الله صلى الله عليه وسلم له بتعلّمْ لغة اليهود، فَتَعَلَّمها في خَمسَ عَشرَةَ لَيلَةً ولم يقتصِر رضي الله عنه على معرفة اللغة العبرية فقط بل أمره رسول الله بتعلُّمِ لغة أخرى السّريانِية فتعلَّمَها في سبعة عشر يوما, أيضا لَم يقِف الأمرُ عِند هذا بل قَالَ أَبو الْحَسَن بن الْبَراءِ :” تَعَلَّمَ الْفَارِسِيَّةَ مِن رَسُول كِسرَى في ثَمَانِيةَ عَشرَ يَومًا، وَتَعَلَّمَ الْحَبَشِيَّةَ وَالرُّومِيَّةَ وَالْقِبطِيَّةَ مِن خُدَّامِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
و بذالك أصبح أول مترجم في الإسلام

وقد كتب بعض رسائل النبي صلى الله عليه وسلم إلى الملوك يدعوهم فيها إلى الإسلام. ذكر الحلبي في السيرة بأن زيداً ومعاوية ملازمان للكتابة بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم في الوحي وغيره، لا عمل لهما غير ذلك

وقد أسندت إليه مهمة جمع القرآن في كتاب واحد في زمن أبي بكر وعمر رضي الله عنهم ،وهذه من أخطر المهمات التي توالاها هذا الصحابي الجليل وهي مهمة ليست بالهينة نهائياً تتطلب دقة بالغة جداً
حيث قال زيد بن ثابت كلمته المشهورة في جمع القرآن قال: «والله لو كلفوني نقل جبل من مكانه لكان أهون علي مما أمروني به من جمع القرآن». كما قال: «فكنتُ أتبع القرآن أجمعه من الرّقاع والأكتاف والعُسُب وصدور الرجال». وأنجز المهمة وجمع القرآن في أكثر من مصحف

المصدر
أوّلُ مُترجِمٍ في الاسلام … زيدُ بن ثابِت — موقع رقيم تاريخ١٠ نوفمبر ٢٠١٧

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s