Archive for مارس 2018

رائد الترجمة في العصورالوسطى   Leave a comment

ترجمة من السريانية إلى العربية لحنين بن إسحاق نسخة مؤرخة 1205 م.jpg

ترجمة من السريانية إلى العربية لحنين بن إسحاق نسخة مؤرخة 1205 م

حنين بن إسحاق

أبو زَيْد بن إسحق العِبَادي المعروف بحُنَيْن بن إسحق العِبَادي عالم ومترجم وعالم لغات وطبيب مسيحي نسطوري. أصله من الحيرة ولد عام 194 هـ / 810م، وهو مؤرخ ومترجم ويعد من كبار المترجمين في ذلك العصر
فلقد أجمع القدماء ك’الأندلسي’ و’البيهقي’ و’ابن أبي أصيبعة’ و’الشهرستاني’ أن حُذاق الترجمة في الإسلام أربعة وهم: ‘حنين بن إسحاق’ و’ثابت بن قره الحرافي’ و’عمر ابن الفرخان الطبري’ و’يعقوب ابن إسحاق الكندي’، إلا أن ‘حنين ابن اسحاق’ يبقى أشهرهم وأمهرهم على الإطلاق وهو رائد حركة الترجمة في العصر العباسي خلال القرن الثالث وذالك راجع الى
ـ إتقانه لأربع لغات معاصرة وهي اليونانية والفارسية والسريانية والعربية
ـ إلتزامه بالأمانة العلمية والدقة في ترجمة حيث كان يعتمد في ترجمته على المعنى وليس المصطلحات
ـ تمكنه من العلوم والمعارف المراد ترجمتها
ـ الفصاحة والطلاقة في تعابيره في اللغة العربية
ـ إعتماده على النسخة الأصلية للمؤلف الذي ينوي ترجمته
ـ إستعانته بنخبة من المترجمين الشباب الذين كونهم ودرس لهم طريقة الترجمة السوية والأمينة

وقد أسند له الخليفة ‘المأمون’ رئاسة ‘بيت الحكمة’ وعهد له بتطبيق برنامج الترجمة المقرر في هذه المؤسسة

قام بترجمة أعمال جالينوس وأبقراط وأرسطو والعهد القديم من اليونانية، وقد حُفظت بعض ترجماته: أعمال جالينوس وغيره من الضياع

المصدر
الترجمة عند العرب: من عهد الخليفة المأمون إلى مدرسة طليطلة ـ مؤنس مفتاح ـ موقع جريدة القدس العربي

الإعلانات

أوّل مُترجِمٍ في الاسلام   Leave a comment

رسالة الرسول الى ملك البحرين

زيد بن ثابت

زيد بن ثابت بن الضحّاك الأنصاري المتوفي45 هـ / 665 م صحابي جليل و أحد أبرز كتبة الوحي القرآني، شيخ المقرئين، مفتي المدينة، راوى الحديث عن النبي ، وقَد اشتهر في أربعة علومٍ جليلة, هي الترجمة والكِتابة والمواريث والقضاء

كان يُتقِن ستّة لغاتٍ إلى جانب اللغة العربية،وكان الدافع له إلى تعلّمها أولا هو طلب رسول الله صلى الله عليه وسلم له بتعلّمْ لغة اليهود، فَتَعَلَّمها في خَمسَ عَشرَةَ لَيلَةً ولم يقتصِر رضي الله عنه على معرفة اللغة العبرية فقط بل أمره رسول الله بتعلُّمِ لغة أخرى السّريانِية فتعلَّمَها في سبعة عشر يوما, أيضا لَم يقِف الأمرُ عِند هذا بل قَالَ أَبو الْحَسَن بن الْبَراءِ :” تَعَلَّمَ الْفَارِسِيَّةَ مِن رَسُول كِسرَى في ثَمَانِيةَ عَشرَ يَومًا، وَتَعَلَّمَ الْحَبَشِيَّةَ وَالرُّومِيَّةَ وَالْقِبطِيَّةَ مِن خُدَّامِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
و بذالك أصبح أول مترجم في الإسلام

وقد كتب بعض رسائل النبي صلى الله عليه وسلم إلى الملوك يدعوهم فيها إلى الإسلام. ذكر الحلبي في السيرة بأن زيداً ومعاوية ملازمان للكتابة بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم في الوحي وغيره، لا عمل لهما غير ذلك

وقد أسندت إليه مهمة جمع القرآن في كتاب واحد في زمن أبي بكر وعمر رضي الله عنهم ،وهذه من أخطر المهمات التي توالاها هذا الصحابي الجليل وهي مهمة ليست بالهينة نهائياً تتطلب دقة بالغة جداً
حيث قال زيد بن ثابت كلمته المشهورة في جمع القرآن قال: «والله لو كلفوني نقل جبل من مكانه لكان أهون علي مما أمروني به من جمع القرآن». كما قال: «فكنتُ أتبع القرآن أجمعه من الرّقاع والأكتاف والعُسُب وصدور الرجال». وأنجز المهمة وجمع القرآن في أكثر من مصحف

المصدر
أوّلُ مُترجِمٍ في الاسلام … زيدُ بن ثابِت — موقع رقيم تاريخ١٠ نوفمبر ٢٠١٧

أول كتاب ألف في علم القانون الدولي   Leave a comment

 

السير الصغير.jpg

محمد بن الحسن الشيباني

محمد بن الحسن الشيباني عالم مسلم، فقيه ومحدث ولغوي، صاحب الإمام أبي حنيفة النعمان، وناشر مذهبه، ولد بواسط سنه 131هـ/ 749م ، تولى القضاء زمن هارون الرشيد، وانتهت إليه رياسة الفقهِ بالعراق بعد أبي يوسف توفي 189هـ / 805 م

يعتبر محمد أحد رواد القانون الدولي العام ،ومن بناة النظام الإقتصادي في الاسلام .وقد شهد له باحثون كبارمن إسلاميين وأجانب بتميزه في كلا المجالين،وأقروا له بالنبوغ ،فأسسوا جمعيات في الشرق والغرب مكللة بإسم هذا الإمام إذ إنه أول من رسم خطوط القانون الدولي العام بكل دقة وإحكام تحت عنوان”السير الصغير” يتناول فيها أحكام الجهاد والحرب، وأحكام الصلح والمعاهدات، وأحكام الأمان، وإرسال السفراء والمبعوثين، وآثار قيام الحرب، وسياسة المسلمين في تنظيم الحرب، وما يجوز وما لا يجوز في ذلك كله

ولما فرغ من الكتاب أمر أن يكتب هذا الكتاب في ستين دفتراً، وأن يحمل على عجلة إلى باب الخليفة، فقيل للخليفة: قد صنف محمد كتاباً يحمل على العجلة إلى الباب. فأعجبه ذلك وعدَّه من مفاخر أيامه. فلما نظر فيه ازداد إعجابه به. ثم بعث أولاده إلى مجلس محمد – رحمه الله – ليسمعوا منه هذا الكتاب.
فهو بحق أول كتاب في القانون الدولي العام و الخاص في العالم كله، وهذا يضع تاج فخار على هامة الإمام محمد، ويجعله رائد القانون الدولي، قبل أن يتفطن علماء القانون الوضعي إلى أهمية هذا الفرع من القانون والكتابة فيه، مما جعلهم يلتقون على إنشاء جمعية دولية باسم (جمعية الشيباني للقانون الدولي) في (غوتنجن) بألمانيا

المصدر
القانون الدولي الإسلامي في ضوء كتابات واجتهادات الإمام الأوزاعي والإمام الشيباني رحمهما الله إعداد و ترتيب مجمع الفقه الاسلامي في الهند‎
السِّيَر الكبير للإمام محمد بن الحسن الشيباني بقلم: الأستاذ/ عثمان جمعة ضميرية مجلة الداعي الشهرية الصادرة عن دار العلوم ديوبند الجامعة الإسلامية أكبر وأقدم جامعة إسلامية أهلية في شبه القارة الهندية‎

أول ﻣﺴﺘﻜﺸف يزوراﻟﺼﯿﻦ ﻣﻦ أﺑﻌﺪ ﻧﻘﻄﺔ ﺟﻐﺮاﻓﯿﺔ   Leave a comment

88a529320b1e4e5e910a6903f8e362c0_th

إبن بطوطة

أﻗﺎﻣﺖ ﺟﻤهﻮرﻳﺔ اﻟﺼﯿﻦ اﻟﺸﻌﺒﯿﺔ ﺗﻤﺜﺎل ﻟﻠﺮﺣﺎﻟﺔ المغربي اﻟﺸهير إﺑﻦ ﺑﻄﻮطﺔ ﺑﻤﺘﺤﻒ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺗﺸﯿﻮاﻧﺘﺸﻮ ﺑﻤﻘﺎطﻌﺔ ﻓﻮﺟﯿﺎن اﻟﻮاﻗﻌﺔ ﻋﻠﻰ اﻟﺴﻮاﺣﻞ اﻟﺠﻨﻮﺑﯿﺔ اﻟﺸﺮﻗﯿﺔ ﻟﻠﺼﯿﻦ
وﺗﺄﺗﻲ ھﺬه اﻟﻤﺒﺎدرة اﻟﺼﯿﻨﯿﺔ إﻋﺘﺮاﻓﺎ ﺑﻘﯿﻤﺘﻪ اﻟﺘﺎرﻳﺨﯿﺔ ﻟلرﺣﺎﻟﺔ اﻟﻌﻈﯿﻢ وﺗﻜﺮﻳﻤﺎ ﻟﻪ ﺑﺈﻋﺘﺒﺎره أول ﺷﺨﺼﯿﺔ ﺗﺎرﻳﺨﯿﺔ ﻣﺴﺘﻜﺸﻔﺔ ﺗﺰوراﻟﺼﯿﻦ إﻧﻄﻼﻗﺎ ﻣﻦ أﺑﻌﺪ ﻧﻘﻄﺔ ﺟﻐﺮاﻓﯿﺔ
ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻣﺖ اﻟﺼﯿﻦ أﻳﻀﺎ ﺑﺈﻧﺠﺎز ﺷﺮﻳﻂ وﺛﺎﺋﻘﻲ ﻟﻠﺘﻌﺮﻳﻒ ﺑﺎﻟﺮﺣﻠﺔ اﻟﻌﻈﻤﯿﺔ اﻟﺘﻲ ﻗﺎم ﺑها اﻟﺮﺣﺎﻟﺔ إﺑﻦ ﺑﻄﻮطﺔ اﻟﻰ اﻟﺼﯿﻦ ﺑﻤﻔﺮده ،وﺟﺎل ﺧﻼﻟﮫ أﻗﺎﻟﯿﻢ ﻋﺪﻳﺪة ﺑﺒﻼد اﻟﺼﯿﻦ

93dd32d8d169470fb2cfb2755989d1b0_th
وﻗﺪ اﺳﺘﻐﺮﻗﺖ رﺣﻠﺔ اﻟﺮﺣﺎﻟﺔ اﺑﻦ ﺑﻄﻮطﺔ أزﻳﺪ ﻣﻦ ﻋﺸﺮﻳﻦ ﺳﻨﺔ ﻣﻨﺪ إﻧﻄﻼﻗها ﻣﻦ ﻣﺪﻳﻨﺔ طﻨﺠﺔ ﺷﻤﺎل اﻟﻤﻐﺮب واﻟﺘﻲ ﺟﺎل ﺧﻼﻟها ﻋﺸﺮات اﻟﺒﻠﺪان ﺣﺘﻰ وﺻﻞ اﻟﻰ اﻟﺼﯿﻦ ﺑﺄﻗﺼﻰ ﺷﺮق أﺳﯿﺎ

20160503151253.jpg

وذكر حقائق لم تُذكَر عند غيره من الكُتّاب والمُؤرِّخين؛ منها على سبيل المثال أنّه ذكر استعمال أوراق النقد فى الصين فقال

 وأهل الصين لا يتبايعون بدينار ولا درهم ، وجميع ما يتحصل ببلادهم من ذلك يسكبونه قطعا كما ذكرناه ، وإنما بيعهم وشراؤهم بقطغ كاغد (ورق) كل قطعة منها بقدر الكاف مطبوعة بطابع السلطان

وذكر أن أهل الصين أعظم الأمم إحكاماً للصناعات وأشدهم إتقاناً فيها. وذلك مشهور من حالهم قد وصفه الناس في تصانيفهم فأطنبوا فيه. وأما التصوير فلا يجاريهم أحد في إحكامه فإن لهم فيه اقتداراً عظيماً. ومن عجيب ما شاهدت لهم من ذلك أني ما دخلت قط مدينة من مدنهم ثم عدت إليها إلا ورأيت صورتي وصور أصحابي منقوشة في الحيطان والكواغد موضوعة في الأسواق. ولقد دخلت إلى مدينة السلطان فمررت على سوق النقاشين ووصلت إلى قصر السلطان مع أصحابي ونحن على زي العراقيين. فلما عدت من القصر عشياً مررت بالسوق المذكورة فرأيت صورتي وصورة أصحابي منقوشة في كاغد قد ألصقوه بالحائط. فجعل كل واحد منا ينظر إلى صورة صاحبه لا تخطئ شيئاً من شبهه. وذكر لي أن السلطان أمرهم بذلك وأنهم أتوا إلى القصر ونحن به فجعلوا ينظرون إلينا ويصورون صورنا ونحن لم نشعر بذلك. وتلك عادة لهم في تصوير كل من يمر بهم. وتنتهي حالهم في ذلك إلى أن الغريب إذا فعل ما يوجب فراره عنهم بعثوا صورته إلى البلاد وبحث عنه فحيثما وجد شبه تلك الصورة أخذ

ويعد ابن بطوطة أحد أهم الرحالة. قطع أكثر من 75,000 ميل (121,000 كم)، وهو رقم لم يكسره أي رحالة منفرد حتى ظهور عصر النقل البخاري، بعد 450 سنة

 

%d مدونون معجبون بهذه: